تغيّر الخدمات اللوجستية

تتمثّل التحديات القياسية للمصدّرين والمستوردين في تسهيل عمليات الاستلام والتخزين والتنظيم والتحميل في الميناء، إضافةً إلى التخليص الجمركي، وهي تكتسبُ أهميّةً أكبر من أيّ وقتٍ مضى ولكنّها حملت معها مخاوف جديدة.

وتعتمد الأعمال اللوجستية في الشرق الأوسط اليوم على تدفّق المعلومات السلس، وتنتج الحركة السلسة عبر سلسلة الإمداد من القدرة على التواصل، وهو ما دفع معظم مزوّدي الخدمات اللوجستية في المنطقة إلى تحسين الطريقة التي تمكّنهم من تأمين تدفّق المعلومات وحمايتها وإدارتها. وتستخدم معظم الشركات اليوم التقنية السحابية والهواتف الذكية كأدواتٍ أساسيّة للمعلومات بسبب الحاجة إلى الرؤية المباشرة لمعلومات سلسلة الإمداد.

كما يكمن أحد الاتجاهات الرئيسية المتغيّرة في الخدمات اللوجستية في العلاقة الوثيقة بين مزوّدي الطرف الثالث (المستقلّين) وعملائهم مما يؤدي إلى زيادة الفعالية. ويؤدّي التكامل الوثيق إلى تحسين إدارة سلسلة الإمداد، ويبدو أنّ فجوة تكنولوجيا المعلومات بين مزوّدي الخدمات اللوجستية من الطرف الثالث وشركات العملاء قد استقرّت على مدى السنوات القليلة الماضية. ويقول الخبراء أنّ 53٪ من الشركات في الشرق الأوسط تشير إلى رضاها عن أداء المزوّدين.

ما هي النقاط الرئيسية للأعمال التي تتطلّع إلى التصدير/الاستيراد في الوقت الحاضر؟ ﺑﺎﻟﻧﺳﺑﺔ ﻟﻟﻣﺻدّرﯾن واﻟﻣﺳﺗوردﯾن ﻓﺈنّ اﻟﺗﺣدّﯾﺎت اﻟﻘﯾﺎﺳﯾﺔ ﻣﺛل تسهيل إجراءات اﻻﺳﺗﻼم واﻟﺗﺧزﯾن والتحضير واﻟﺗﺣﻣﯾل ﻓﻲ مرافق اﻟﻣﯾﻧﺎء، إضافةً إلى اﻟﺗﺧﻟﯾص اﻟﺟﻣرﮐﻲ ھي أكثر أھﻣﯾّﺔ ﻣن أيّ وﻗتٍ ﻣﺿﯽ وﻟﮐﻧّﮭﺎ تحمل معها تحدّياتٍ جديدة. وما نحتاج إليه اليوم هو المزيد من التركيز على مخاطر سلسلة التوريد وإجراءات الحدّ من الأضرار، كما أنّ تكامل الاتّصالات على امتداد عملية إدارة الخدمات اللوجستية سيصبح قاعدةً اساسيّة لكلّ مستوردٍ ومُصدّر.

سيساعد التطوّر التكنولوجي كتطبيق التقنية السحابية الشركات بشكلٍ كبير على تحسين إدارة سلسلة الإمداد الخاصّة بها. ومن المتوقّع أن يتمّ تسليم 40٪ من عمليات شراء التطبيقات اللوجستية الجديدة على مستوى العالم من خلال التقنية السحابية بحلول عام 2016، وستلمس الشركات التي تختار أن تسلك هذا الطريق انخفاض التكاليف الأولية.

لماذا يتعيّن على الشركات مراجعة سياساتها اللوجستية؟ تطالب الشركات بتطبيق إستراتيجيات التصنيع المؤقّت والمتزامن، فضلاً عن عمليات تجارية صغيرة تلبّي توقّعات المستهلكين من أجل الإرضاء الفوري، وعدم السماح مطلقاً بنفاذ المخزون، ولذلك تحتاج الشركات والمتخصّصين في مجال الخدمات اللوجستية إلى تمكين وتأمين وإدارة تدفّق المعلومات لضمان إدارة سلسلة الإمداد بكفاءة وفعالية عالية. ويتعيّن على الشركات البقاء على اطّلاعٍ مباشرعلى جميع مراحل سلسلة الإمداد لكي تتغلّب على التحديات المرتبطة بإدارة المخزون بشكلٍ أساسيّ. يمكن أن تفرض المخزونات الكبيرة تكلفة باهظة على ميزاينات الشركات، ولا يمكن تجنّب ذلك إلّا من خلال تطبيق أحدث التقنيات التي تتوافق مع أفضل الممارسات في الخدمات اللوجستية العالمية.

ما هو برأيك مستقبل الخدمات اللوجستية على مستوى العالم؟ من المتوقّع أن يحظى الشرق الأوسط والصناعة العالمية عموماً بمجموعةٍ كبيرة من الفرص. ويتوقّع خبراء الخدمات اللوجستية أن تشهد الأسواق الاستهلاكية الناشئة في جميع أنحاء العالم نموّاً كبيراً، وذلك نتيجة الارتفاع المتوقّع في التجارة الجانبية على مدى العقدين المقبلين، وكذلك تطبيق التقنيات الجديدة التي تبشّر بالتغييرات في تنفيذ سلسلة الإمداد، ممّا قد يجعل السنوات القادمة الأكثر حيوية في صناعة الخدمات اللوجستية العالمية.

يجب على الشركات العمل على تحديث وابتكار قدراتٍ جديدة من خلال تنفيذ أحدث التقنيات المتقدّمة والمتكاملة لضمان التوافق مع أفضل الممارسات الدولية التي ستساعد في التغلّب على العقبات التي قد تنشأ.

ما هي أهميّة التأمين في هذا المجال؟ بماذا تنصح عندما يتعلق الأمر بمصداقية وثائق التأمين الصحيحة؟ يواجه المستوردون/المصدّرون خطراً حقيقياً وهو الضرر أو الدمار الكامل الذي قد يلحق بالبضائع المستوردة/المُصدّرة أثناء النقل، فمن الممكن على سبيل المثال أن تنقلب الشاحنة، أو تتضرّر البضائع أثناء التحميل أو التفريغ أو قد تقع في البحر. وبناءً على ذلك، فإنّ اختيار شركة تأمين تتمتّع بعلاقاتٍ دولية راسخة أمرٌ بالغ الأهميّة لتقليل العبء المالي الذي قد تتكبّده الشركة المتضرّرة.

ويجب أن تختار الشركات التغطية الشاملة للبضائع التي يتمّ تصديرها لتقليل مخاطر دفع التعويضات للعملاء نتيجة أيّ خطأ في عملية الشحن.

كيف يمكنكم مساعدة طلبات الشحن الفريدة كالأزياء أو البضائع الدقيقة الحسّاسة؟ قدّمنا لعملائنا في صناعة الأزياء حلّاً مُبتكراُ هو "الملابس المعلّقة" لكي يتمكّنوا من تلبية احتياجات عملائهم بفعالية في صالات العرض.

كما تقدّم الفطيم اللوجستية للمنظمات الإغاثية حلولاً ذات قيمة مضافة وخدمات الطرف الرابع اللوجستية، مثل تعديل السيارات والحركات الرجعية، بالإضافة إلى إدارة المستودعات والشحن، بما في ذلك الحلول المتعدّدة النماذج. وتقوم الشركة بتسيير تحركات رحلات الطيران إلى مناطق النزاع وتوفّر عمليات الطوارئ على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع للانطلاق خلال 6 ساعات من الإخطار لتلبية أيّ حالةٍ طارئة.

كما تقدّم الشركة الخدمات اللوجستية للشركات التي تتعامل مع سلع ذات قيمة عالية مثل السيارات الكلاسيكية، وتقدّم خدماتها إلى المؤسسات التي تتعامل مع المنتجات الحسّاسة لدرجة الحرارة في قطاع البيع بالتجزئة والأغذية والأدوية التي نستثمر فيها من خلال المرافق الجديدة والأساطيل والعناصرالأخرى لتلبية الطلبات المحتملة.

وتستعدّ شركة الفطيم اللوجستية أيضاً لتدعيم مشاركتها في قطاع إدارة الخدمات اللوجستية والسجلات الغذائية، وقد قمنا بالفعل بتأمين عددٍ من العقود المُربحة التي تشجّعنا على التركيز على هذا القطاع.

تمارس شركتكم بعض سياسات التسوّق المثيرة للاهتمام (السيارات الكلاسيكية على سبيل المثال). أخبرنا أكثر عن هذا الجانب من فضلك. نقدّم الخدمات اللوجستية التي تناسب السيارات الكلاسيكية والثمينة للشركات والأفراد. وتختصّ شركة الفطيم اللوجستية في الشحنات السريعة العطب، وتقدّم للعملاء حلولاً نهائية تجعل من عملياتهم سلسةً وخالية من المتاعب.

ما هي أهميّة التأمين في هذا المجال؟ بماذا تنصح عندما يتعلق الأمر بمصداقية وثائق التأمين الصحيحة؟ التأمين هو أحد العوامل الرئيسية في أيّ شحنة، وتنصح الفطيم اللوجستية العملاء على أساس المواصفات والخلفيات.

المصدر: Business Insights Issue - كانون الثاني 2015