موانئ دبيّ العالمية تكرّم الفطيم اللوجستية لمساهتمها في خطط الاستجابة الطارئة

حصل رامان كومار، القائم بأعمال المدير التنفيذي لشركة الفطيم اللوجستية مؤخّراً على جائزة عن دعم شركة الفطيم اللوجستية ومساهمتها في خطّة موانئ دبي العالمية للاستجابة لحالات الطوارئ. وقام بتسليم الجائزة السيّد محمد علي، المدير التنفيذي للعمليات في "موانئ دبي العالمية" وهي المشغّل الوحيد والمشرف على ميناء جبل علي، في حفل توزيع الجوائز في مكتب سُلطة ميناء منطقة جبل علي الحرّة. واحتضن الحفل مسؤولين من موانئ دبي العالمية، وممثّلين عن شركاء العمل وفريق الأمن التابع لشركة الفطيم اللوجستية، وهبة كمال، مديرة المرافق والصحة والسلامة والبيئة والأمن، و مدير الأمن علي شلش، وحياة عبد الله مسؤولة المطالبات.

وكرّمت "موانئ دبي العالمية" الجهود الداعمة الّتي قدّمتها شركة الفطيم اللوجستية في تخطيط وتنفيذ المعايير العالية للبروتوكول الأمني في المنطقة الحرّة بجبل علي، حيث تمتلك شركة الفطيم اللوجستية سجلّاً خالياً من حالات الوفاة والمواقع الخالية من المخاطر خلال السنتين الماضيتين.

وتعمل الفطيم اللوجستية وموانئ دبي العالمية بشكلٍ وثيق من أجل تبسيط الإجراءات الأمنية حسب الضرورة التشغيلية والتجارية، وذلك للتخفيف من أيّ تهديدٍ أو خطر أمني في حالة الطوارئ. ومن المتوقّع أن تؤدّي الإدارة المشتركة للحالات الطارئة إلى إحداث تأثيرٍ إيجابيٍّ ومفيد لأعمال الشركتين.